التخطي إلى المحتوى
المسؤول باليونسكو يلتقي نائب رئيس اتحاد (فانا)ووفد وكالات الأنباء

المسؤول باليونسكو يلتقي نائب رئيس اتحاد (فانا)  قال المدير العام المساعد للاتصالات والمعلومات التابع لمنظمة الأمم المتحدة للتربية والعلم والثقافة (اليونسكو)، فرانك لارو، إن “استخدام عدد قليل من التصنيفات من قبل المكاتب الصفية في أخبارها على فرضية من العرق والعرق هو متفوق ولا يحثهم على خدمة الأخبار والأشخاص بشكل عام “. أحترم اقتراح وكالة البحرين لعقد ورشة عمل خطاب تسهلها اليونسكو بالتعاون مع مكاتب الأنباء العالمية وفريق مع الامانة العامة لاتحاد وكالات الانباء العربية (فانا) لبحث مقاربات كبح استخدام التجمعات التي تضيف الى توسيع الخطاب “.

المسؤول باليونسكو يلتقي نائب رئيس اتحاد

 

جاء ذلك في ختام اجتماع مع السيد مهند سليمان النعيمي نائب رئيس اتحاد وكالات الأنباء العربية ومدير عام وكالة الأنباء البحرينية بالنيابة في العاصمة الفرنسية باريس اليوم باعتباره جانبا رئيسيا لتعيين اتحاد وكالات الأنباء العربية. البحرين على موقف اليونسكو بناء على طلب بعض المنظمات الإخبارية العالمية والأوراق اليومية حول تشتت الأنباء الحزبية والأعمال الفنية على أساس عقائدي أو عنصري في تميل إلى أخبار العالم العربي وعدم استخدامه في الغرب والأخبار في جميع أنحاء العالم. بالنسبة للأشخاص الذين هم عرقيا أو دينيا أو في أي جزء من دينهم هو الكثير قليلا، وهذا هو نوع من الفصل، وهذا هو نوع من التقسيم بين الناس، لذلك أعتقد أن النهج غير منحازة لإدارة البيانات هو لمناقشة المناسبات، واليقين والأفراد ومكانهم في هيكل السلطة، ولكن ليس حقا عن طريق تحديد المسائل الفردية، على سبيل المثال، المعتقدات الدينية أو البيانات الإثنية أو الاجتماعية. ”

“إن توصيتي لمكاتب الأخبار هي في الأساس البحث عن الموضوعية، وهذا ما نحاول أن نحصل عليه، ونأخذ جنازا في المناسبات نفسها، والبيانات التي نحاول نقلها هي البيانات ذات الصلة (الأفراد)، وبالتالي ، ولكن في حال لم يكن عنصرا هاما، فإنه لا ينبغي أن يقال، والموضوعية يجب أن يفوز على نحو يعتمد عليه عندما نقوم بتصريف التقارير “.

وأدار الاجتماع المشترك علاقات المشاركة بين اليونسكو والمكاتب الإخبارية العربية وأساليب تحصينها ودعمها في مجال المراسلات والبيانات وخاصة في تحسين مراقبة وكشف أنظمة المراسلات وأمن أعمدة الأعمدة في ظروف النضال ومحاربة الخطاب المقلوب في وسائل الاعلام.المسؤول باليونسكو يلتقي نائب رئيس اتحاد

وركز وكيل اليونسكو على أهمية الجمعية في محاولة بذل المزيد من الجهود لمساعدة الكتاب وفتح آفاق لهم لاستكمال مهامهم بالكامل، واللقاءات التجارية بينهم من خلال عقد التجمعات والمناقشات تحت رعاية اليونسكو، ابتداء من حرصه التنسيق مع المكاتب العربية لتوجيه الدروس التعليمية وورش العمل البيانات الموجهة ل تعزيز عمل كاتب الأعمدة، وتعزيز تنفيذها في مناطق تخصصهم، وتعزيز التجارة فيما بينهم، وبناء قدرتها على فحص البيانات وكيفية نقله. المسؤول باليونسكو يلتقي نائب رئيس اتحاد

عن الكاتب

التعليقات