التخطي إلى المحتوى
تصريحات د. منصور بن على القاضي عن عمق العلاقة الكويتية اليمنية وحرص الكويت على أمن وسلامة اليمن
تصريحات

تصريحات د. منصور بن على القاضي عن عمق العلاقة الكويتية اليمنية وحرص الكويت على أمن وسلامة اليمنالعلاقات بين الكويت والكويت هي هبة للأفراد الكويتيين للأفراد اليمنيين وسط حكم الشيخ جابر الأحمد الصباح. وقد اعترف الله باليمن، حيث عملت العديد من مشاريع جالوت في رعاية العون اليمنيين اليوم في عهد أمير الكويت، وصاحب السمو أمير البلاد الشيخ صباح الأحمد الجابر الصباح، الكثير من المساعدة وطن من المساعدة بقدر كبير و نريمد اليدين آتا الدعم الليبرالي وبدون توقف من عامة السكان في اليمن وهذا حساس لا لبس فيه من خلال الدعم الليبرالي والمستمر من أمير دولة الكويت الشيخ صباح الأحمد الجابر الصباح رجل حسن وحس ن بنى الدعائم والعاطفة والسلام

 

تصريحات د. منصور بن على القاضي عن عمق العلاقة الكويتية اليمنية

والتعاون في قلوب أولاده حيث كان ولا يزال روح النشاط في مجال الالتزام الاجتماعي، وتخفيف ودعم جماعات الشعوب في العالم في بؤسها. إن مساعدة دولة الكويت في مجال الواجب الاجتماعي من جميع المؤسسات محليا وخارجيا يتم تصويرها بعمل دقيق وثابت للقيام بعمل عظيم، وهو مختلف المعايير الأساسية، ومسؤوليتها فيما يتعلق بجميع القوانين والضوابط في الإجبار محليا وعالميا، والقاعدة ومراعاة التقاليد في جميع أنحاء العالم، وقاعدة احترام مصالح التجمعات المعنية، وقاعدة الصراحة والصلاحية والتنظيم القائم على الأعمدة، بوضوح استراتيجيتها وتمارينها، بغض النظر عن قاعدة احترام حقوق الإنسان في المعايير والقوانين العالمية داخل حقوق الإنسان. واليوم، تؤكد الكويت على مكانة الكويت الصعبة، وتعمل على تزويدها بالعمل الخيري والسمعي. إن السلطة التقديرية الكويتية فعالة ومعترف بها في المشاركة التي وضعت حول أمير الكويت كدليل على وجود طريقة صلبة ومتكاملة للتعامل مع رفع مكانة الكويت المحلية والعالمية. الحساسية لا ينفد. وعلاوة على ذلك، لا يمكن مساعدة الأقلام لتكون مؤلفة في الكتب أو مجلدات الفاهي الوحش وجبارا فيما يتعلق بالمبلغ والجودة والعمل المفيد وشمخا حتى يميل الوقت الحاضر والتاريخ تسجيل عمل الزمالة، والتي لا يمكننا تحديد ذلك بكثير وصور من الحاضر والمستقبل وكبيرة في اليمن البهجة من الشرق إلى الجودة غير العادية للموهوبين إلى صعدة ومن صنعاء إلى عدن وفي كل الأراضي اليمنية وفي قلب كل يمني. وفي كل حالة طوارئ في اليمن، كان للكويت دور حيوي وديناميكي في البحث عن هذه القضايا التي تواجه

عن الكاتب

التعليقات

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *